ما مفهوم المصروفات فى كلا من نشاط المقاولات (التشفيل للغير) ونشاط الاستثمار العقاري ؟


لا يختلف الاستثمار العقاري عن نشاط التشغيل للغير (المقاولات) من ناحية المستندات تماما كمستخلصات مقاولي باطن و كذلك الأجور و كشف العمالة و كذلك أذون صرف المواد ;

إلا انه في الاستثمار العقاري أي مصروف مما سبق لا يتم إثباته كمصروفات بل يثبت على  بانه أصول متداولة –استثمار عقاري- نظرا لطول الفترة التي يتم الاعتراف فيها بالإيراد ;

فهو يختلف عن التشغيل للغير حيث انه في نشاط التشغيل للغير يتم إعداد مستخلص إيراد شهريا و يتم المحاسبة عليه ، و بالتالي بوجد مصروفات تقابل الإيرادات ;

أما في الاستثمار العقاري فمالك المشروع هنا هو المقاول العام ; و بالتالي للاعتراف بالإيراد يجب أن يتم بيع الوحدات بالفعل وان يتم التسليم أو أن تصل نسبة إنجاز الوحدة لاكثر من 50 % ;

و بالتالي لاثبات الإيراد تظهر مشكلتين :-

الأولى :- هل تم بيع الوحدة أم لا حيث لا يثبت الإيراد إلا إذا تم بيع الوحدة بالفعل

الثانية :- فإذا تم البيع فمتي يتم الاعتراف بالإيراد